لأول مرةٍ في العراق: شهادة الصحة المهنية العالمية
اصبح حسام فلاح عطيه الساعدي عضو فريق الصحة المهنية في الرميلة اول عراقي داخل العراق يحصل على شهادة الصحة المهنية العالمية من الجمعية البريطانية للصحة المهنية.

تعزز هذه الشهادة من صلاحياتي ومقدرتي لتحري وتقييم ووصف كيفية الأستجابة للإنشطة ذات الطبيعة الخطرة. وبشكل جوهري، أؤمن بأن امتلاك افراد عراقيين على هذا المؤهل من شأنه ان يُسهم في تقليل المخاطر في الرميلة.

وعلى الرغم من اني اول عراقي داخل البلد يحصل على هذه الشهادة، إلا انني بغاية السعادة ان هناك افرادٌ آخرون من الرميلة سيحذون حذوي قريباً. لقد كانت هذه خطة مديرتي في العمل من البداية لرؤية فريق عراقي مُدربٍ ومُؤهلٍ في مجال الصحة المهنية. وبالنسبة لي، فهذا هو مثال جيدٌ آخر عن فائدة العمل مع الشركات العالمية.

لقد احتجت الى 3 اعوام لإكمال المفردات الدراسية الست المحددة عالمياً للحصول على هذه الشهادة. فقد توجب علي اكمال اربع فصول دراسية اساسية وفصلين أختياريين وقد اكملت ثلاث من تلك الفصول الدراسية في المملكة المتحدة والثلاث المتبقية منها هنا في العراق.

كما تعين علي تسليم ملف التعليم الشخصي مرتكز على خبراتي العملية التي كونتها خلال مسيرتي المهنية لأُثبت بأنه كانت لدي ثلاث اعوام من المعرفة التقنية الخاصة بهذا التخصص. حيث كان ذلك شرطاً اساسياً للقيام بالخطوة النهائية المتضمنة امتحاناً شفهياً امام لجنة الامتحانات التي مقرها في المملكة المتحدة. حيث تسلمت بعد ذلك نتائجي النهائية في نهاية المطاف!

لقد كانت لحظة معرفتي بأني حصلت على الشهادة لحظة رائعة. فقد كانت أشبه بجني ثمار شيءٍ غرسته منذ زمن بعيد!

  • شارك هذه الصفحة