هيأة تشغيل
الرميلة
تخطي التحديات والعمل من أجل العراق: فريق الصيانة الميكانيكية في الرميلة الجنوبية
Taking action to save local lives
بالرغم من التحديات التي فرضها إنتشار فايروس كورونا، نجح فريق الصيانة الميكانيكية في الرميلة الجنوبية بصيانة واعادة تشغيل ثلاث توربينات غازية في محطتي عزل الغاز المركزية والقرينات بأمان وفي وقت قياسي. فيما يلي، يتحدث مسؤول الشعبة السيد قصي ياسين طه عن إنجازات فريقه.
Radio system upgrade complete

يواجه الجميع في الرميلة تحديات مختلفة، وكمسؤول للشعبة، تقضي مسؤوليتي بان احافظ على تركيز واندفاع فريقي في خضم الظروف الصعبة التي نمر بها الان. تُعد التوربينات الغازية معدات اساسية في محطات عزل الغاز ومن الممكن ان يتسبب خروج أحدها عن الخدمة في خسارة غير قليلة في الانتاج. وقد كان فريقي مدركاً لمدى أهمية الدور الذي يضطلعون به والذي يسهم في ادامة مستوى الانتاج وتمكين الهيأة من الاستمرار بدعم العراق وشعبه وخصوصاً في هذه الايام الحالكة.

السلامة هي دوماً أكثر اهمية من السرعة في العمل وهذا الامر هو الان أكثر صلة من ذي قبل في ظل الوضع الراهن عندما يسعى جميعنا للحؤول دون انتشار فايروس كورونا. وقد كان الجميع جادين وحريصين على المحافظة على أنفسهم ومن بقربهم من خلال ارتداء معدات السلامة الشخصية والالتزام باجراءات التعقيم وترك مسافة جيدة للسلامة مع بقية الزملاء حيثما أمكن ذلك.

قام الفريق بالتنسيق مع فريق الانتاج وفريقي التشغيل في محطتي العزل المركزية والقرينات للقيام بالأعمال التحضيرية. وحال اكتمال تلك الاعمال، أصبح بمقدور الفريق بعدها الشروع باعمال الصيانة واكمالها. وقد تضمنت تلك الاعمال اصلاح فاصل "كلج" المحرك الرئيسي للتوربين الغازي في المحطة المركزية واستبدال منظومة بادء الحركة للتوربين الغازي في محطة عزل غاز القرينات. وحال اكتمال تلك الاعمال، تم اعادة تشغيل التوربينات بنجاح.

اود ان اشكر كل افراد الفريق ولاسيما المهندس المسؤول السيد عباس كاظم مناهي للالتزام والمثابرة الذي اظهروه. وعلى الرغم من ان المهمة لم تكن مهمة سهلة، والاصعب منها الظروف الاخرى، إلا انهم من خلال امتثالهم للتعليمات واتباع أفضل اساليب العمل والتعاون مع الفرق الاخرى ومسؤوليهم فقد نجحوا باكمال عملهم بشكل آمن وسريع.

  • شارك هذه الصفحة
Rumaila Facebook page Rumaila Instagram page